العمل النووي

العمل النووي

"الالتزام التام بأعلى معايير الأمان النووي"

"هيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن" هي الجهة الرقابية المعنية بتنظيم قطاع استخدامات الطاقة النووية السلمية  اذ تهدف الهيئة بالتنسيق والتعاون مع الجهات ذات العلاقة الى  تنظيم ومراقبة استخدامات الطاقة النووية والاشعة المؤينة والعمل على حماية البيئة وصحة الانسان وممتلكاته من اخطار التلوث والتعرض للإشعاعات المؤينة والتأكد من توافر وشروط ومتطلبات السلامة والوقاية الاشعاعية والأمان والامن النووي.

وتحقيقا لذلك بالقيام بتنفيذ عمليات الرقابة والتفتيش واصدار التصاريح والتراخيص الشخصية والمؤسسية اللازمة لتشغيل المنشآت النووية, والتحقق والرقابة من التزام المرخص والمصرح له بتطبيق التشريعات النافذة والتواصل مع الهيئات الدولية المعنية بالرقابة النووية لتبادل الخبرات والبحوث العلمية.

كما تقوم الهيئة بدراسة الحوادث الاشعاعية والنووية او التلوث البيئي الناجمة عن التسرب الاشعاعي وتَقَصّي أسبابها لاتخاذ الاجراءات اللازمة مع الجهات المعنية لمنع وقوع تلك الحوادث او الحد منها ومعالجة اثارها.

كما تعمل الهيئة على تحقيق التزام المملكة بالمعاهدات والمواثيق والاتفاقيات الدولية ذات العلاقة بالتطبيقات النووية كمعاهدة منع انتشار الأسلحة النووية واتفاقية الضمانات النووية وميثاق الحماية المادية وغيرها. 

 

الانشطة النووية الخاضعة لرقابة الهيئة

 


 العمليات الرئيسية