Inner Header

((الطاقة والمعادن)) تؤكد أهمية التواصل بين الهيئات الرقابية العربية بقطاع الطاقة

 

أكد رئيس مجلس مفوضي هيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن المهندس فاروق الحياري، السبت، أهمية التواصل بين الهيئات الرقابية العربية لتبادل الخبرات وتعزيز قدرات هذه الهيئات في مجال الاتصال مع أصحاب المصلحة على المستوى الوطني.

 

 جاء ذلك في تصريح صحفي للحياري في ختام ورشة عمل نظمتها هيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن بالتعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية حول موضوع "الاتصال والتشاور من قبل الهيئات الرقابية مع أصحاب المصلحة الوطنيين ذوي الصلة" شارك فيها ممثلو سبع دول عربية.

 

 اكد الحياري أهمية الورشة في مساعدة الهيئات الرقابية للدول الأعضاء في اتفاق التعاون العلمي والتكنولوجي النووي (اراسيا) على إنشاء قنوات للاتصال والتشاور مع الأطراف المعنية فيما يتعلق بقرارات وأنشطة تلك الهيئات.

 

 وقال ان من شأن الورشة في تعزيز قدرات المشاركين في مجال التواصل من خلال تزويدهم بالمعلومات اللازمة لتطوير وتنفيذ ومراجعة وتحسين آليات الاتصال والتشاور الخاصة بها للسيطرة الفعالة على المنشآت والأنشطة الإشعاعية لضمان سلامة العاملين والجمهور والبيئة.

 

  وناقش المشاركون في الورشة على مدى خمسة أيام مواضيع تتعلق بالتنظيم والرقابة لدى الهيئات التنظيمية وكيفية التواصل مع الشركاء ومتلقي الخدمة والشفافية في نقل المعلومات.

 

  وقدم خبراء متخصصون محاضرات شملت معلومات وأنشطة عملية حول اليات التواصل والتشاور مع الأطراف المعنية وكيفية إعداد وتطوير خطة الاتصال وبناء استراتيجية اتصال فعالة لدى الهيئات التنظيمية.

 

 من جانبه أشاد مندوب اتفاق التعاون العلمي والتكنولوجي النووي (اراسيا) ابراهيم شديد بجهود هيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن في تعزيز التعاون بين دول المجموعة وإتاحة الفرصة لتعزيز التبادل والخبرات من خلال ورشة العمل.